الجمعة، 9 سبتمبر 2016

عجائب الدنيا السابعة القديمة هل حقا تعرفها ؟!

على مدى العصور المختلفة تم تجميع أكثر الأشياء العجيبة التي تمت من صنع الإنسان وتلك الطبيعية في العالم.

إن عجائب الدنيا السبع القديمة هي أول قائمة لأهم الإبداعات التي صنعها الإنسان في القديم، ويقوم على كتب الدليل السياحية بين السواح الهيلينيون ويتضمن فقط تلك التي تقع حول منطقة البحر الأبيض المتوسط. وقد تم اختيار عدد سبعة لأن اليونانيين يعتقدون أن هذا الرقم يمثل الكمال والوفرة. تم إنشاء قوائم مماثلة كثيرة، بما فيها قوائم في القرون الوسطى والعالم الحديث.



عجائب الدنيا السبعة القديمة:

1- أهرامات الجيزة:
هو الأقدم بين عجائب العالم السبع القديمة، ويكون أيضا هو الأعجوبة الوحيدة التي ما زالت موجودة.
وقد بنيت قبل حوالي 25 قرنا قبل الميلاد، ما بين 2480 و 2550 ق. م.
وأثار "هرم خوفو"، جدلاً كبيراً، وأثيرت حوله الكثير من الاقاويل والشكوك في كيفية بناءة والمهارة في هندستة، ويعد هرم خوفو، بمثابة مقبرة للملك خوفو، وتعّد هذه المقبرة لها مكانة تاريخية في مصر؛ حيث إنّها المشروع القومي الأول في مصر القديمة، وذلك بمساهمة عمال بناء محترفون من جميع أنحاء مصر.


2-حدائق بابل المعلقة:
تعد حدائق بابل المعلقة إحدى عجائب الدنيا السبع في العالم القديم، وهي الأعجوبة الوحيدة التي يُظن بأنها أسطورة، ولكنها بنيت في المدينة القديمة بابل وموقعها الحالي قريب من مدينة الحلة بمحافظة بابل، العراق.
يبلغ ارتفاع حدائق بابل 328 قدماً (100 متر)، وهو مايعادل 4/3 ارتفاع الهرم الأكبر، ولقد أحيطت بسور قوي محصن يبلغ سمكه 23 قدماً (7 أمتار).
وقد بنيت عام 600 قبل الميلاد، ولكن تم تدميرها بعد القرن الأول قبل الميلاد، بواسطة فيضان كبير.

وهذه الصورة عبارة عن نقش ملون يعود للقرن السادس عشر لحدائق بابل المعلقة بيد الفنان الهولندي "مارتن هيمسكيريك".


3--تمثال زيويس:
زيوس هو كبير آلهة الإغريق القدماء، وأحد شخصيات الأساطير الإغريقية الشهيرة التي حظيت بإجلال وتقدير الشعب الإغريقي وذلك لقوته التي يمتع بها وبطولته وشجاعته،وتم صنع جسد التمثال من العاج، بينما صنعت العباءة التي يرتديها زيوس في التمثال من الذهب الخالص، أما القاعدة فكانت من الرخام الأسود، وتعد الأثر الوحيد المتبقي من أجزاء التمثال.
وتم أنشاءه عام 456 قبل الميلاد ، وتم تدميرة في السادس الميلادي، بسبب فيضان شديد القوة.



4-هيكل آرتميس:
هذا الهيكل، هو معبد الإلهة اليونانية آرتميس، وقد بُني الهيكل بكامله من الرخام باستثناء السقف الخشبي المغطىَّ بالقرميد. ووهب المعبد للمعبودة الإغريقية آرتيميس.
وتم بناءه عام 550 قبل الميلاد، وتم أحرقه في عام 356 قبل الميلاد من قبل "هيروستراتوس".




5-ضريح موسولوس:
اتخذ الملك اليوناني القديم (موزول) عام 337 ق.م. من مدينة هليكارناسوس عاصمة لمملكته كاريا التي تقع غرب الأناضول (تركيا حاليا)، تمتع هذا الملك بشهرة واسعة في عصره حيث كان ميالا لحياة البذخ والترف، مما دفعه لأن يشيد لنفسه وهو على قيد الحياة ضريحا فخمًا يتناسب مع مكانته، والذي سرعان مااعتبر من عجائب الدنيا السبع القديمة لضخامته، ونقوشه الباهظة التكاليف، وزخارفها التي تتسم بالبذخ والعظمة.
وتم انشاءه عام 351 قبل الميلاد، ولكن تم تدميرها عام 1494م




6-تمثال رودس:
كان هليوس رودس من أشهر التماثيل الضخمة القديمة ، وقد حطمه زلزال في عام 227 ق. م وكان هذا التمثال مصنوعاً من البرونز المقوى بالحديد .

صُنع هذا التمثال من البرونز خصيصا "لإله الشمس "هليوس"، والذي نصب مطلا على المرفأ،  القرن الرابع، ظل التمثال منتصبا في مكانه 200 سنة قبل أن يسقط بفعل الزلزال، وبقي مطروحاً هناك حتى عام 654م عندما استولى عليه تجار الخردوات المعدنية ونقلوه على ظهر الجمال إلى سوريا.




7-منارة الأسكندرية:
من عجائب الدنيا السبع التي ذكرها الإغريق، وتقع في شبه جزيرة فاروس وهي المكان الحالي لقلعة قايتباي بمدينة الإسكندرية المصرية. تعتبر أول منارة في العالم. أقامها "سوستراتوس" في عهد "بطليموس الثاني" عام 270 ق.م وكانت ترتفع 120 مترا ودمرت في زلزال عام 1323.

مقالات ذات صلة

عجائب الدنيا السابعة القديمة هل حقا تعرفها ؟!
4/ 5
Oleh